أرشيف تصنيف 'عام'

عائشة جمعة باقية في القلب

كتبت في عام   | التعليقات 2 »
3 مارس

رحلت فجر السبت 19 / 2 / 2011 م  الأستاذة الفاضلة الناصحة المحبة لدينها -  أحسبها كذلك والله حسيبها – الأستاذة عائشة عدنان جمعة ، رحلت ووارى جسمها الثرى بعد معاناة مع المرض العضال

رحمك الله يا أم ابراهيم فقل أن رأت عيناي مثلك

أنا الآن أعود بذاكرتي للوراء حينما تعرفت عليها على صفحات الشبكة العنكبوتية وكيف أن تعارفا تممه الله تعالى بأن التقيت بها على أرض الواقع في الأردن

وكنت قد اتفقت معها رحمها الله تعالى على اللقاء  حين أزور الأردن صيفا   ،  وجاء اليوم الموعود اتصلت بي وكانت هذه أول مرة أسمع فيها صوتها رحمها الله فتملكتني الدهشة

أنا أعلم أنها جدة ولها أحفاد فكيف  بي أسمع صوت إمرأة يدب الشباب في قلبها وصوتها وروحها

حقيقة لم أكن أعرف أنني أمام شخصية نادرة الا  بعد أن  تعرفت عليها على أرض الواقع ولفت نظري دقتها في الوقت والوعد

أخذتني معها في جولة تعريفية لأنشطتها على أرض الواقع  فبدأنا بمحاضرة ألقتها في مركز صيفي للطالبات  ، رحمها الله كان وجهها بنبض بالنشاط والتفاؤل وحب العمل من أجل الدين ،  ألقت محاضرتها وكانت تفاعلية وهي ميزة لها حيث أنها تستطيع أن تكون في مستوى من تحادثه فلا تُظهر أنها أفهم وأعلم منه وهذا جذب البنات لها

وقبل المحاضرة وبعدها كانت تتوافد للسلام عليها أخوات عدة  وهي تسلم و تشجع وتوجه

أذكر واحدة منهن كانت متزوجة حديثا و تشكو زوجها  من أنه لا يحب خروجها لمثل هذه الجمعات فنصحتها بطريقة لطيفة حول طاعة الزوج بطريقة ذكية 

وبعدها إلى مركز الضياء و  من ثم إلى جمعية المحافظة على القرآن الكريم وعرفتني على الأخوات هناك  وعلى عمل الجمعية وأخيرا إلى جمعية العفاف

كل ما سبق كان من ثلاث سنوات تقريبا وفي  الصيف الماضي جاءتني للبيت تزورني رحمها الله وكم كانت جلسة ممتعة ومؤثرة وفيها الكثير من العبر

رحم الله أستاذتي الحبيبة عائشة جمعة رحمة واسعة وجمعنا بها في جنات عدن

وهذه نبذة تعريفية للأستاذة  :

 من مواليد إربد 22 / 11 / 1949 م،

* أردنيّة من أصل سوريّ.

المؤهلات الأكاديمية:

* نالت البكالوريوس في اللغة العربية عام 1972 من جامعة دمشق.

* نالت الدبلوم التربوي عام 1974.

مهام وظيفية ودعوية:

* معلّمة لغة عربيّة في مدارس دار التربية الحديثة في جدة لمدة 23 سنة.

* مؤلفة مادة المكتبة للصفين العاشر والثاني الثانويّ في السعوديّة.

* قدمت أثناء فترة التدريس أعمالاً أدبيّة متنوعة ما بين مقال ومسرحيّة وبحث نالت فيها الدرجة الأولى.

* بعد عودتها إلى عمّان مارست أنشطتها الأدبيّة والدعويّة وذلك عن طريق:

- العمل في جمعيّة العفاف كمشرفة اجتماعيّة، تلقي المحاضرات في المدارس وفي الجمعيات المختلفة.

- العمل في جمعية المحافظة على القرآن الكريم كرئيسة لجنة تطوعيّة في مركز الضياء، وعضوة في لجنة نادي الطفل القرآني، ومشرفة تربويّة على النوادي الموجودة في المراكز، ومحاضرة في المراكز، ورئيسة لجنة التأليف لكتاب نادي الطفل القرآني.

- كتبت في مجلات وصحف عديدة منها الرأي والدستور والغد وجريدة السبيل ومجلة الفرقان ومجلة الفرحة ومجلة الشقائق.

- مستشارة بصفحة الاستشارات الدعويّة بشبكة إسلام أون لاين.

- تمارس الدعوة عن طريق المنتديات الإسلاميّة مثل منتدى المشكاة، وشبكة فلسطين للحوار.

وأضيف أنها كانت تشارك كمستشارة في ملتقى طالبات العلم 

وهذه مدونتها رحمها الله مدونة ( بنات الأفكار )

http://aisha-jom3a.maktoobblog.com/

سامحك ربي تعال ( أنشودة )

كتبت في عام   | التعليقات 2 »
11 يونيو

 
لماذا نتضايق من سؤال الوالدين عن أماكن خروجنا مع علمنا بلهفتهم علينا !؟
موظف بريد يقول :
طلبت مني عجوز أن أكتب لها رسالة لابنها الذي سافر
وانقطعت أخباره ، ولما فرغت من كتابتها طلبت منها العنوان
فأعطتني صورة ابنها وقالت : " لهذا " وانهارت باكية !
[ واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا ]
------------------------------
حينما قرأت العبارات السابقة تأثرت من قسوة بعض الأبناء ، فهو المحروم من حيث لا يدري فالبر توفيق من رب العالمين

 

وذكرتني لوعة هذه الوالدة بأنشودة للمنشد علي بوبر تدور كلمات الأنشودة حول أم تخاطب ابنها الذي هجرها
تلمس أطرافك ايديني ...
واحضن أفراحك بعيني ...

نذكر الدنيا نرجعها زمان, زمان,زمان ...
نجمع العطر المسافر في المكان...

سامحك ربي تعال ,,,

أمك اللي في حناجرها الحنين ...
ما وقف إلا على باب السنين ...

كل ما طيفك على جفني يسافر ...
سال ملح الدم في جوفي خناجر ...

سامحك ربي تعال ,,,

قبل ما توقف على رملي مثل ظل غريب ...
وانت مهما طال بك عمرك تظل طفلي الحبيب ...

تلمس أطرافك ايديني ...
واحضن أفراحك بعيني ...

سامحك ربي وقلبي ...
سامحك ربي وقلبي ...يااللي هاجرني تعال

رابط

http://www.rofof.com/5fdgba12/Tlms_Atrafk.html

 

 

سامحك ربي 

إشاعة موت

كتبت في عام   | التعليقات 2 »
25 أبريل

تلقت قريبة لي خبر وفاة شخص قدم لها الكثير من الدعم والمساندة فهالها الأمر خاصة أن خبر موته جاء بغتة ودون سابق إنذار .

ظلت مذهولة ولم تصدق الخبر و كانت تحاول التأكد من الأمر

كان عقلها يرفض تصديق الخبر وعيناها التي تذرف الدموع  تؤكدانه 

لم تدرك قيمة أن يرحل عزيز دون وداع إلا الآن

وخلال تلك الساعات مر شريط سريع لكل موقف ساندها فيه  أو تصرف نبيل قام به

ولامت نفسها إذ كيف لم تكن تتفاعل مع كل احسانه وأفضاله  بالشكل المناسب ؟!

 كيف أجلت شكره حتى لم يعد  هناك مجال للشكر ؟!

كيف باغتها موته فجأة ؟!

ظلت مذهولة حتى تبين ولله الحمد أنها إشاعة  !

نعم اشاعة ، فعجيب أمر البعض ، تستهويه نشر الاشاعات  لدرجة أن ينشر خبر الوفاة وموعد الصلاة والدفن  ثم يتمها بطلب الدعاء للميت قائلا أنه  الآن يُسأل

تقبل الله منا ومنكم

كتبت في عام   | التعليقات 7 »
26 نوفمبر

السلام عليكم ورحمة الله

وكل عام وأنتم بخير

اللهم تقبل من حجاج هذا العام حجهم واغفر لنا ولهم ويسر لي العام القادم حجا أنا وأهلي وجميع من يتمنى

اللهم أعدهم سالمين غانمين صالحين

حج مبرور
حج مبرور

 

وكل عام وأنتم بخير بمناسبة عيد الأضحى المبارك

 

 

 

من الأحاديث الصحيحة في سور القرآن الكريم

كتبت في عام   | التعليقات 2 »
30 سبتمبر