( ما ذئبان جائعان )

كتبت في قطوف كتاب أو شريط   | التعليقات 2 »
19 نوفمبر

هذه محاضرة لفضيلة الدكتور خالد السبت

تحدث فيها عن جزءٍ فيما يتعلق به هذا الحديث وهو الكلامُ عن طلب الشرف وحب المحمدة وطلب الرئاسة في قلوب الناس

هنا على الرابط التالي أصل الموضوع

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=156655

وأنصح الجميع بالاستماع لها مرارا

ونسأل الله العافية والاخلاص

لا تنشر .. لأنك لن تؤجر

كتبت في وقفة جادة   | لا تعليقات »
17 نوفمبر

بقلم د. عبد الرحمن ذاكر الهاشمي

جميعنا يعلم انه في الآونة الأخيرة انتشرت الرسائل التي عنوانها ” انشر ولك الأجر” والذي اصبح صندوقي الوارد يحتاج الى فورمات بسبب امتلائه بهذه الرسائل التي لا يعرف مصدرها  والبعض منا بل الأغلب ينشر ولا يعلم مصدر هذه الرسالة او مصداقيتها او اين تصب مصلحتها فنتيجة لذلك قمت باخذ جميع الرسائل التي بصندوقي الوارد وجمع بعض الرسائل من بريد الأصدقاء وعملت لها “فلترة” او بالأحرى تأكيد مصداقية كل رسالة فوجدت نتيجة لبحثي هذا ان أغلب هذه الرسائل او مايمثل نسبة 85% منها تحمل احاديث كاذبة او احاديث ضعيفة ونحن نقوم بنشرها من دون ان نعلم مامدى صحتها.

لاتعتبر هذه الرسائل مصدر معلومة مالم يرفق مصدرها او تثبت صحتها او تعلم انت بصحتها بطريقة او بأخرى.

ناهيك عن رسائل التبرعات بالأموال وبغيرها مع اننا بتنا نعرف الآن اين كانت تذهب تبرعاتنا في الأزمنة الماضية وفي اي مجال كانت تصرف تلك التبرعات وكذلك رسائل ( الترقيم ) سواءا تبرع بدم للأخت فلانه وهذا رقم الجوال او طفل مفقود ومن يحصل عليه يتصل بهذا الرقم كلها خزعبلات وهدفها اللعب والـ(ترقيم)..

ملخص حديثي :

نحن العرب تكونت علينا الكثير من علامات الأستفهام التي انشئناها بانفسنا واحد هذه العلامات:

كيف تقوم بنشر شئ لم تعرف مصداقيته

(ليس المهم ان تنشر المهم ان تتأكد من صحة مانشرت )

أمثلة على الأحاديث المنتشرة:ـ 

 

* قال الرسول صلى الله علية وسلم :- عشرة تمنع عشر

سورة الفاتحة … تمنع غضب الله

سورة يس … تمنع عطش يوم القيامه

سورة الدخان … تنمع أهوال يوم القيامة

سورة الواقعة … تمنع الفقر

سورة الملك … تمنع عذاب القبر

سورة الكوثر …. تمنع الخصومة

سورة الكافرون …. تمنع الكفر عند الموت

سورة الإخلاص … تمنع النفاق

سورة الفلق … تتمنع الحسد

سورة الناس … تمنع الوسواس

فتوى الشيخ العثيمين رحمه الله:

كما زعم هذا الكاذب عشرة تمنع عشرة الفاتحة تمنع غضب الرب الى آخره وهذا أيضا حديث (مكذوب )على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم.

  ————————————————————————————-

* عقوبة تارك الصلاة

روى عن الرسول صلي الله عليه وسلم

من تهاون في الصلاة عاقبه الله بخمسة عشر عقوبة .

ستة منها في الدنيا .وثلاثة عند الموت وثلاثة في القبر وثلاثة عند خروجه من القبر

آما الستة التي تصيبه في الدنيا …. فهي

ينزع الله البركة من عمره .

يمسح الله سم الصالحين من…… إلخ “

هذا الحديث (موضوع مكذوب) على النبي

صلى الله عليه وسلم

الشيخ / محمد بن صالح بن عثيمين

 

 ————————————————————————————————

* الدعاء الذي هز السماء

الحديث طويل ومنه ( يا ودود يا ودود يا ودود، ياذا العرش المجيد،

يا مبدئ يا معيد، يا فعالاً لما يريد، أسألك بنور وجهك الذي

ملأ أركان عرشك ان تصلي على نبينا وحبيبنا وحبيبك سيدنا محمد

عليه الصلاة والسلام ، وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع

خلقك، وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء، لا إله إلا أنت،

يا مغيث أغثني، ثلاث مرات

هذا الحديث موضوع ولوائح الوضع والصنع عليه ظاهره (الشيخ / الألباني رحمه الله

(ليس فيه ما نُسِب إلى النبي صلى الله عليه وسلم ) الشيخ عبد الرحمن السحيم

 —————————————————

* رسالة بها معلومات خاطئه ومنها

* حديث الرسول ( من ترك صلاة الصبح فليس في وجهه نور

من ترك صلاة الظهر فليس في رزقه بركة، ……….الخ )

لم نجد للحديث المذكور أصلا، لا في الصحيح ولا في الضعيف

من كتب الحديث (المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

 

* الحديث: “أن رجلاً من السلف قال: لا إله إلا الله عدد ما كان وعدد ما يكون

وعدد الحركات والسكنات” وبعد سنه قالها قالت الملائكة: أننا لم ننته من

كتابة حسنات السنة الماضية فما أعظم هذه الكلمات التي لا تأخذ منك سوى ثوان.

(لم أرَه في شيء مِن كُتُب السُّـنَّـة ولا أظنه يصِح ؛

لأن مِن علامات وضع الحديث – أن يكون موضوعا مكذوبا –

كثرة الأجور وعِظَمها في مقابل عَمَل يسير ، وهذا ما تراه في هذا الحديث ،

الشيخ عبد الرحمن السحيم )

  ——————————————————————————–

* حديث الرسول من قرأ ( حم الدخان ) في ليلة أصبح يستغفر له سبعون ألف ملك .

(قال الألباني : موضوع .يعني أنه مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم الشيخ عبد الرحمن السحيم)

 —————————————————————-

 

* رساله طويله عنوانها – مالذي ابكى رسول الله حت سقط مغشيا عليه

روى يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك قال: جاء جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم

في ساعةٍ ما كان يأتيه فيها متغيّر اللون،

فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: (( مالي أراك متغير اللون ))

فقال: يا محمد جئتُكَ في الساعة التي أمر الله بمنافخ النار أن تنفخ فيها ……..الخ

( حديث موضوع مكذوب لا يجوز تناقله إلا على سبيل التحذير منه …..عبد الرحمن السحيم )

  ——————————————————————-

* كل رساله ختامها

(أرسلها إلى عشرة من أصحابك أمانة في ذمتك وستسأل)،

خطأ بلا شك لأن فيها إلزاماً للناس بما لم يلزمهم الله تعالى به فلا يجب عليك إرسالها

وأرى أن ترسل إلى صاحب هذه النشرة رسالةً تنصحه فيها ألا يكلف الناس

ويشق عليهم بما لم يكلفهم الله به. (خالد بن عبدالله المصلح )

  ————————————————————————————————-

* رساله ختامها  أرسلها إلى(12) من أصحابك ، وسَتَسْمَع خبراً جيِّداً الليلة )

وهذا لا شك أنه رَجْم بالغيب ، وتقوّل على الله .

ما يكون في المستقبل لا يَعلمه إلا الله . فكيف يَدّعي صاحب الرسالة ،

أو صاحب الرؤيا ذلك ؟!فلا يجوز نشر مثل تلك الرسالة ،

 ( عبد الرحمن السحيم )

  ————————————————————————————–

* كل رساله تجد المرسل يستحلفك بالله أن تقرأ الرسالة وترسلها لجميع أصدقائك ..)

لا شك أن هذا من العبث !

كما أنه من باب إلزام الناس بما لم يُلزمهم به الله

واستحلاف الآخرين بهذه الطريقة لا يجوز

( عبد الرحمن السحيم )

أخيرا

* ( انشر هذا ولك الملايين من الحسنات )

يُخطئ بعض الناس عندما يَكون همّـه هو حِسَاب الْحَسَنات

دُون الالتفات لِمَا هو أهَمّ ، وهو القَبُول . وهذا هو الذي أهَمّ السلف

 

سامحك ربي تعال ( أنشودة )

كتبت في عام   | التعليقات 2 »
11 يونيو

 
لماذا نتضايق من سؤال الوالدين عن أماكن خروجنا مع علمنا بلهفتهم علينا !؟
موظف بريد يقول :
طلبت مني عجوز أن أكتب لها رسالة لابنها الذي سافر
وانقطعت أخباره ، ولما فرغت من كتابتها طلبت منها العنوان
فأعطتني صورة ابنها وقالت : " لهذا " وانهارت باكية !
[ واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا ]
------------------------------
حينما قرأت العبارات السابقة تأثرت من قسوة بعض الأبناء ، فهو المحروم من حيث لا يدري فالبر توفيق من رب العالمين

 

وذكرتني لوعة هذه الوالدة بأنشودة للمنشد علي بوبر تدور كلمات الأنشودة حول أم تخاطب ابنها الذي هجرها
تلمس أطرافك ايديني ...
واحضن أفراحك بعيني ...

نذكر الدنيا نرجعها زمان, زمان,زمان ...
نجمع العطر المسافر في المكان...

سامحك ربي تعال ,,,

أمك اللي في حناجرها الحنين ...
ما وقف إلا على باب السنين ...

كل ما طيفك على جفني يسافر ...
سال ملح الدم في جوفي خناجر ...

سامحك ربي تعال ,,,

قبل ما توقف على رملي مثل ظل غريب ...
وانت مهما طال بك عمرك تظل طفلي الحبيب ...

تلمس أطرافك ايديني ...
واحضن أفراحك بعيني ...

سامحك ربي وقلبي ...
سامحك ربي وقلبي ...يااللي هاجرني تعال

رابط

http://www.rofof.com/5fdgba12/Tlms_Atrafk.html

 

 

سامحك ربي 

تعليم الكبار

كتبت في يوميات معلمة   | لا تعليقات »
3 يونيو

مكثت حوالي الشهر في مدرسة لتعليم الكبار

الحقيقة كانت تجربة جميلة وفريدة  لأنني أول مرة أتعامل مع هذه الفئة

وعلى الرغم من أعمارهن الكبيرة إلا أنهن يمتلكن رغبة كبيرة في تحصيل العلم

طبعا المعلومة التي قد تدرس بسهولة للصغار  قد تحتاج لمزيد من الجهد والوقت معهن

لكن يكفي أن الحصة تسير دون انتبه ياولد واجلس ياسعد  واهدأ يا فلان وعلان

درستهن المواد الأساسية ولذك كنت أغلب الوقت معهن لا أغادرهن إلا في حصة اللغة الانجليزية

وفي الفسحة لا يخرجن من الفصل بل يتوجهن للجلوس على سجادة في آخر الفصل لشرب القهوة والشاي بالحليب الذي يعددنه بأنفسهن داخل الفصل وتناول الطعام

الحقيقة أنني ألفتهن بسرعة وهن كذلك وطالبن المديرة بأن أبقى معهن

ولأنهم أقرب لحياة البداوة  فكنت أركز لاحداهن على حروف الهجاء التي كانت تحفطها كلها إلا بعض الحروف فربطتها في ذهنها بأمور لا تنساها من بيئتها

فحرف الجيم ( ج) كانت لا تميزه فقلت لها : يا أم محمد عندما تركبين الجمل أنت أين تكوني وأين الجمل ؟ قالت الجمل تحت

فقلت خلاص جيم جمل وحرف الجيم تحت 

ضحكت من أعماقها  ضحكة طويلة و ثبت الحرف  وهكذا بقية الحروف التي لا تتقنها

في احدى الحصص كان باب الفصل مفتوحا فمرت معلمة فنادت أم محمد  عليها : تفضلي تقهوي

قلت لها أم محمد احنا في حصة الحين ضحكت

وفي يوم قيل لي عندك مناوبة فوقفت في الممر وأنا لا أجد أحد أناوب عليه :)

فجاءت احدى دارساتي وسألتني ماذا تفعلين ؟ قلت أناوب

نظرت يمين ويسار وقالت على مين ؟ :)

 غادرت مركزهن عائدة لمدرستي بعد أن تعرفت على زميلات رائعات واكتسبت خبرات جديدة رغم أن الأمر لا يخلو من متاعب

إشاعة موت

كتبت في عام   | التعليقات 2 »
25 أبريل

تلقت قريبة لي خبر وفاة شخص قدم لها الكثير من الدعم والمساندة فهالها الأمر خاصة أن خبر موته جاء بغتة ودون سابق إنذار .

ظلت مذهولة ولم تصدق الخبر و كانت تحاول التأكد من الأمر

كان عقلها يرفض تصديق الخبر وعيناها التي تذرف الدموع  تؤكدانه 

لم تدرك قيمة أن يرحل عزيز دون وداع إلا الآن

وخلال تلك الساعات مر شريط سريع لكل موقف ساندها فيه  أو تصرف نبيل قام به

ولامت نفسها إذ كيف لم تكن تتفاعل مع كل احسانه وأفضاله  بالشكل المناسب ؟!

 كيف أجلت شكره حتى لم يعد  هناك مجال للشكر ؟!

كيف باغتها موته فجأة ؟!

ظلت مذهولة حتى تبين ولله الحمد أنها إشاعة  !

نعم اشاعة ، فعجيب أمر البعض ، تستهويه نشر الاشاعات  لدرجة أن ينشر خبر الوفاة وموعد الصلاة والدفن  ثم يتمها بطلب الدعاء للميت قائلا أنه  الآن يُسأل